علاء المفرجي
تعود تاتو بعد توقف استمر ما يقرب من العام، بسبب جائحة كورونا، والاجراءات المتخذة والتي شملت قرار منع التجول لاكثر من شهر، مما اضطر ادارة الجريدة الى ايقافها مؤقتا حتى انجلاء الموقف بشأن ذلك..



فاروق سلوم
كانت بغداد مقهى المصادفة الدائمة
مدينة الوجوه الحضرية الجوّالة ، وهي تحمل سمات التطلّع والبحث عبرمسافات المدينة وشوارعها ومقاهيها
كانت مقهى بيكاديللي الصغيرة مثل عاشقة تنتظر ، تجلس في منتصف شارع الرشيد كمحطّة مواعيد .


مهنّد الخيكاني
لطالما كان يغريني الجيب الأمامي لقمصان والدي ، فقد كان يتخذ منه خزانة متنقلة سهلة الاستخدام ، كما جرت العادة على تلك الموديلات ، يضع فيه هويته الشخصية ، والكثير من النقود التي تجعل الجيب يبدو منتفخًا وبارزا ، ولم تكن مبالغ ضخمة القيمة في عالم الكبار ،


يأتي كتاب الكاتب والصحافي الإيطالي جيامبييرو موغيني «رائحة الكتب» الصادر عن دار «المدى» بترجمة دلال نصر الله، بعنوان فرعي دال: «تفاصيل حميمة في الثقافة الإيطالية»، على وقع هذا التنافس الجاري بين الكتاب الورقي والإلكتروني، بين أفول الأول،


قصة الحب في (الشاطئ الثاني)
محمد رشيد السعيدي
هل حاول مهدي عيسى الصقر كتابة قصة حب؟ في روايته (الشاطئ الثاني)، الصادرة عن دار المدى سنة 1998؛ ليزرع زهرة في مزرعة تفتقد جنسها، زهرة قصة الحب في مزرعة الرواية العراقية، التي تفتقد الى قصة الحب!


د. ضياء نافع
الكلمات الاساسية , التي يمكن أن نقولها – قبل كل شيء -  حول اكساكوف بالنسبة للقارئ العربي , هي أنه – الكاتب الروسي شبه المنسي , أو بتعبير أدق , شبه المجهول تقريبا في مصادرنا العربية بشكل عام حول الادب والفكر الروسي , والسبب الاوّل – في رأينا -  يكمن في أن أكساكوف لم يكن ضمن تلك الاسماء ( الرنّانة و الطنّانة !) في دنيا الصراع الفكري الحاد في روسيا , التي ركّزت عليها الاقلام العربية (ولازالت)  وهي
تتناول الأدب الروسي وأعلامه و الفكر الروسي ومسيرته عموماً,


علاء المفرجي
كتاب «هتلر والسينما» لبيل نيفن، الصادر عن «دار المدى» بترجمة هيثم لمع، يكشف لنا الكثير عن هذا الجانب، ونعرف منه أن ﻫﺘﻠﺮ كان ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻣﺴﺘﻬﻠﻚ ﻣﺤﺎﻳﺪ ﻟﻸﻓﻼﻡ
ﺍﻟﺴﻴﻨﻤﺎﺋﻴﺔ، ﺍﻟﺘﻲ ﻛﺎﻥ ﻳﺸﺎﻫﺪﻫﺎ ﻟﻴﻠﺔ ﺑﻌﺪ ﻟﻴﻠﺔ ﻓﻲ ﻣﻘﺮ ﺇﻗﺎﻣﺘﻪ
ﺍﻟﺠﺒﻠﻲ، ﺍﻟﺒﺮﺟﻬﻮﻑ. ﻭﻗﺎﻡ ﻫﺘﻠﺮ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻣﺮﺓ ﺧﻼﻝ ﺳﻨﻮﺍﺕ ﺍﻟﺮﺍﻳﺦ
ﺍﻟﺜﺎﻟﺚ، ﺑﺼﻮﺭﺓ ﻣﺒﺎﺷﺮﺓ، ﺃﻭ ﻏﻴﺮ ﻣﺒﺎﺷﺮﺓ، ﺑﺘﺸﺠﻴﻊ ﺇﻧﺘﺎﺝ ﺍﻷﻓﻼﻡ
ﺍﻟﻨﺎﺯﻳﺔ، ﺍﻟﺘﻲ ﺭﻭﺟﺖ ﻟﺮﺅﺍﻩ ﻭﺑﺮﺍﻣﺠﻪ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ.



الصفحات
<< < 12
3 
45 > >>