علاء المفرجي
شاهدت فيلمه (المحنة) وهو عن لندن العاجة بفوضى الزحام والحركة وعن أبن كاتب وأكاديمي عراقي يواجه محنة من نوع خاص تتعلق في نشر كتابه الأول عن مذكرات ومأساة والده والذي اغتيل في بغداد بعد عودته عام 2003.



فكتور كاساريس لارا *
ترجمة : عادل العامل
أخذ الليل يُلقي بعتمته و كربه قي زوايا الغرفة المهدَّمة حيث يدخل الهواء بكميات مقنَّنة بدقة و حيث لا يوفر النور إضاءةً أبداً، حتى في أكثر أوقات النهار تألقاً بأشعة الشمس.


عن دار " الياسمين " للنشر والتوزيع بالقاهرة ، صدرت الرواية الأولى للكاتبة الشابة " رضوى الأسود " تحت عنوان " حفل المئوية " ، وعلى هامش حفل توقيع الرواية في دار " وعد " بوسط القاهرة ، كان هذا الحوار مع الكاتبة والذي ابتدأناه بالسؤال التالي :


حميد عبدالمجيد مال الله
تقترح الناقدة سو إلين كيس تحليلاً ايروتيكياً مثيراً للتفريق بين التراجيديا والدراما النسوية . مفاده ان الفارق بينهما يعود الى الأداء الجنسي الذكوري متمثلاً بالتطهير : الذروة . والأداء الجنسي النسوي متمثلاً بالنشوة المتتابعة .يندرج التحليل ضمن مدخل نقدي حديث هو النظرية النسوية


باريس ـ وكالات

يؤكد الكاتب البيروفي حائز نوبل للأدب 2010 ماريو فارغاس يوسا على أهمية العمل الصحفي للكاتب حتى يتواصل مع التاريخ، مشدداً على أهمية تواصل الكاتب مع ما يدور حوله رافضاً فكرة الكاتب المنعزل.


ضمن المنهج النقدي الذي خطه على هذه الورقة البيضاء وهو يمارس اجراءاته النقدية التي تتنازعها ثنائية العرض والحدس،اليوم نفتتح بابا جديدا من ابواب النقد العراقي الذي كان ومازال متابعا بلا كلل للمشهد الثقافي العراقي من خلال طروحاته التي تؤكد قدرته على الخوض


خالد خضير الصالحي
يبدو الرسام العراقي احمد نصيف، الذي قدمته جريدة تاتو في احد أعدادها، مهموما بمنح قناعاته وجودا ملموسا، لأنه يطمح الى أن يحوّل تلك القناعات، التي تبدو أحيانا ذات طبيعة



الصفحات
<< < 8081
82 
8384 > >>