علاء المفرجي
الى/ رياض قاسم
لان تاتو تعني بالجديد، ولان الستينيات نادت بالجديد، وغير المألوف، خصصنا هذا العدد لهذه الحقية المحتدمة والملتبسة، الستينيات والتي مازالت اصداؤها تتحرك بين ظهرانينا ..



نجم والي
من الصعب مقارنة المكان ببقية أماكن بيع الكتب في العالم، لأن أقل ما يُقال عليه: إنه المكان الأسطورة؛ فحتى الآن كُتب عن مكتبة "شكسبير وشركاؤه" العديد من المقالات والكتب، بالإضافة للدراسات الأكاديمية وأطروحات الديكتوراه، بينما كرس لها أرنست همنغواي فصلاً خاصاً في كتابه "باريس، عيد بالحياة".


في نهاية " مامّا روما " ( 1962 )، الفيلم العظيم لبير باولو بازوليني، يضطجع البطل ميتا على سرير سجن أشبه بمسيح ميت لمانتنيا [اندريا مانتنيا، رسام من عصر النهضة] أو قديس عاري القدمين بريشة كارافاجو [ميكيل آنجلو ميريسي دا كارافاجو ]. الكثير كان مستوحى من أيقونات عصري النهضة والباروك في سينما بازوليني.


استطلاع: علي لفتة سعيد
لا ابداع بلا نقد ولا نقد بلا نقاد ولا نقاد بلا مواكبة حركة ابداعية متطورة تحرك الساكن والجامد في الحركة الإبداعية ربما هذه من المسلم بها التي تعد من ابجديات الحركة الثقافية لأي بلد ..ولكن السؤال الذي يمنح نفسه قوة البروز لكي يطفح على سطح الواقع..


أجراه: شاكر لعيبي
 هل ممكن نتحدث بشيء من التفصيل عن الحركة التشكيلية في الأربعينيات، طبيعتها، اتجاهاتها والأفكار المهيمنة في بغداد يومها؟.- أنت تعرف جميع ما سأقول، لم أعاصر بشكل يومي أو عن قرب تلك الفترة، لكن معرفتي بالحركة التشكيلية يومها كانت من خلال سماعي المباشر من ذوي العلاقة، الفنانين. أولاً:


نعيم عبد مهلهل
من الحكمة أن تكون حكيماً ، ذلك عندما تحفظ موسيقى نبض موسيقى المكان الذي تعيش فيه جيدا .أكتب هذه العبارة على المساحات المتأملة من أجفاني وأنا اضع مدى سلاسل الجبال العالية لأقرأ في صفحات الضوء والسماء قدرية وغرابة أن تعيش في الوضع المتأزم ،


ثائر صالح
من الأعمال الموسيقية التي تمتعت بالاستماع إليها في العام 2012 هو اوراتوريو بيلشاصر لجورج فريدريك هندل. تستند قصة هذا الاوراتوريو البديع إلى كتاب دانيال من العهد القديم، كتب نصه باللغة الانكليزية صديق هندل الثري تشارلز جنينس (1700-1773). وجنينس كاتب هاو وضع نص خمسة من أهم أعمال هندل الدرامية، بينها المسيح وشاؤول وهذا الاوراتوريو الذي ألفه هندل صيف سنة 1744. يتناول العمل قصة سقوط بابل والامبراطورية
الكلدانية على يد كورش الفارسي سنة 539 ق.م.



الصفحات
<< < 8990
91 
9293 > >>