جريدة تاتوو » الأخبار » اقسام الجريدة » نصوص


أسئلة فائضة


عدنان علي
-1-
الوقت ليس صباحاً،
وليس ضرورياً أن يشع ثماراً،
إنه قافلة من الغبش البعيد،
والركبان المحتفلين برايات الشوك،
كانوا يكتمون آنية المراد،
وأدعية الرجوع.
إنهم أسئلة الفائض وخيبةُ المدى
إنهم ملاذي المسحور بالغياب
إنهم قلاعي الفاتنة
-2-
الملائكة وأحراش قناديل الصيحة،
تحيط بمعبد خرب.
وملاءات ناضجة بالجنس،
وعويل الصبر،
كانت تمحو غيوماً، وزجاج الألفة،
وتفقد الخشوع اليابس،
كانت ترفع فستان بكارتها،
وترقصُ نائحة،
ورويداً تهدأ عاصفة،
لوحة اسراء بلا نهدين
موقنةٌ انها في موعد لن يحين.
-3-
الخسارة الأولى،
إنك تطارد عصفورين.
الاول فوق الغصنِ، والريحُ سعالٌ
والثاني بعيدٌ،
أقربُ من وشم يديك،
تعال اليَّ،
فأنا موقظُ هجراتِ،
وفيضُ رميم.
-4-
تحت سرير مظلم،
كان القط يموء
وكانت لذاتي مفعمة بالغواية،
وبأحلام ممدةٍ على شراشف يقظتي،
قالت:
ستجوبُ بحاراً، وحرائق ماء،
وخاصرة ليلٍ ورماد.
-5-
لاتمسك طين مسراتك رخواً،
فإنك تصنع نهاياتٍ مفزعةٍ،
وتلمُ بماضٍ متعثر،
وأصنام يملؤها التيهِ



المشاركة السابقة : المشاركة التالية